عبدالغفار الأخرس

كلمات اغنية ألا هَلْ للمتيَّمِ من مُجيرِ؟ – عبدالغفار الأخرس

كلمات اغنية ألا هَلْ للمتيَّمِ من مُجيرِ؟ – عبدالغفار الأخرس مكتوبة وكاملة

ألا هَلْ للمتيَّمِ من مُجيرِ؟ … كئيبٍ ذي فؤاد مستطير

يقلِّبُه الأسى ظهراً لبطن … ويسلمه إلى حرِّ الزفير

وكيف يقرُّ بالزفرات صبٌّ … وفي أحشائه نار السعير

يعالج بالهوى دمعاً طليقاً … يصوبُ للوعة القلب الأسير

وكم في الحيّ من ليثٍ هصور … صريع لواحظ الرشأ الغرير

وكنت على قديم الدهر أصبو … بأشواقي لربات الخدور

وكنت إذا زأرت بأسد غيل … رأيت الأسدَ تفزع من زئيري

فغادرني الزمان كما تراني … عقيراً في يد الخطب العقور

فأغدو لا إلى خلٍّ أنيسٍ … وما لي غير همّي من سمير

فآهاً يا أميمة ثم آهاً … لما لاقيت من دهرٍ مبير

محا من أسرتي الأشراف منهم … كما مُحِيت حروفٌ من سطور

لقد بعد الكرام النجب عني … فليلي بعدهم ليل الضرير

على أنّي دفعت إلى زمان … يخاطر فيه ذو المجد الخطير

تشبهت الأسافل بالأعالي … وقد تاه الصغير على الكبير

وأمست هذه الدنيا تريني … حوادثها أعاجيب الأمور

ولا زالت تتوق لذاك نفسي … إلى يومٍ عبوسٍ فمطير

لعلّي أنْ أبُلَّ به غليلاً … ويهدأ بعض ما بي من زفير

أراني إنْ حللتُ بدار قوم … أساءَ ببعض أقوامٍ حضوري

وذي عجب أضرّ الجهل فيه … وأنفٍ مشمخّرٍ بالغرور

يرى من نفسه رب المعالي … ولا رب الخورنق والسدير

ضريت بوجهه وصددت عنه … كما صدَّ العظيم عن الحقير

وألقى المعجبين بكلِّ عُجْبٍ … وأسحبُ ذيل مختالٍ فخور

وكم رفع الزمان وضيع نفس … فنال الحظَّ بالباع القصير

وكم حطَّ القضاء إلى حضيض … وكان محلُّه فوق الأثير

أصونُ عن الأراذل عزَّ نفسي … وَصَوْنُ النفس من شِيَم الغيور

ولا أهديتُ منذ قرضت شعراً … إلى من لا يزال بلا شعور

وكم في الناس من حيٍّ ولكن … يرى في الناس من أهل القبور

أتيت البصرة الفيحاء أسعى … وحبَّكِ سعي مقدام جسور

أزور بها من العلماء شيخاً … حباه الله بالعلم الغزير

إلى علمٍ من الأعلام فردٍ … تفض علومه البحور

لأحمد نخبة الأنصار يغدو … مسيري إنْ عزمت على المسير

إذا ما عدّدت أعيان قوم … وقابلنا نظيراً بالنظير

فعين أولئك الأعيان منهم … وقلب في صدور بني الصدور

وإني مذ ركنت إلى علاه … كأنّي قد ركنت إلى ثبير

رغمتُ بودّه آناف قوم … رَمَوْني بالعتوّ وبالنفور

إذا أخذت يغاربهم يميني … أخذتُ بغارب الجد العثور

رعيت لديه روض العز غضاً … وأنهلني من العذب النمير

إلى منهاج شرعته ورودي … وعن مورود نائله صدوري

ركنت إلى المناحب الأعالي … ولم أركَنْ إلى وغدٍ شرير

أبار بنور تقوى الله وجهاً … وقد يزهو على القمر المنير

غنيٌّ عن جميع الناس عفٌّ … رؤوفٌ بالضعيف وبالفقير

ترى من وجهه ما قد تراه … على وجه الصّباح المستنير

يعدُّ من الأوائل في تقاه … وإن وافاك بالزمن الأخير

وهل يخفى على أبصار بادٍ … شموس علاه بادية الظهور

فخذ عنه العلوم فقد حباه … إله العرش بالفضل الشهير

ولم نظفره بمثل علاه يوماً … بمطلّع بصير بالأمور

فسل منه الغوامض مشكلات … فإنّك قد سقطت على الخبير

تحوم عليه أهل الفضل طراً … كما حام الظِماءُ على غدير

ولم يبرح لأهل العلم ظلاًّ … يقي بظلاله حرَّ الهجير

ويغنيني عن الأنصار مولى ّ … نصيري حين يخذلني نصيري

له محض المودَّة من خلوصي … ومحض الود إخلاص الضمير

سأجزيه على النعماء شكراً … بما يرضيه من عبد شكور

لمطبوع على كرم السجايا … ومحبول على كرم وخير

زهت في حسن مدحتك القوافي … كما تزهو القلائد في النحور

وطاب بك الثناء وإنَّ شعري … تضمَّخَ من ثنائك بالعبير

فدم واسلم على أبد الليالي … وعش ما دمت حيّاً في سرور

تابعنا على الفيسبوك .. تابع جديد الاغاني

شارك اغنية ألا هَلْ للمتيَّمِ من مُجيرِ؟ – عبدالغفار الأخرس على مواقع التواصل ودع الناس تعرف روعة احساسك وذوقك

اكتب تعليق ودع العالم يعرف رأيك في كلمات ألا هَلْ للمتيَّمِ من مُجيرِ؟ – عبدالغفار الأخرس

شاهد ايضا

كلمات اغنية لعمري لئنْ خلى َّ جبيرٌ مكانهُ – جرير

كلمات اغنية حيِّيَا صاحِبيَّ أُمَّ الْعلاَء – بشار بن برد

كلمات اغنية شاءت الأقدار – طلال مداح

كلمات اغنية يا عمده – فطومه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق