جمال مرسي

كلمات اغنية دموع ملتهبة – جمال مرسي

كلمات اغنية دموع ملتهبة – جمال مرسي مكتوبة وكاملة

في رثاء قطة البيت الأبيض إنديا

قِف حِداداً

و اسكبِ الدمعَ الغزيرْ .

و انتحبْ حزناً عليها ،

.. لا علينا ..

أيها القِطُّ الغريرْ .

كيف لا تبكي على ” إندي “

و قد أسكنتَها عشرينَ عاماً بيتَكَ الأسودَ

حتى أصبحَت فرداً من البيتِ الكبيرْ .

كيف لا تذرفُ دمعاً حارقاً و النارُ في قلبِكَ تغلي

و عيونُ القطَّةِ السوداءِ طيفٌ

أينما سِرتَ يسيرْ .

هل تبلّدتَ شعوراً ؟

أم تعوَّدتَ على موتِ الضميرْ ؟

ها هنا كانت ” أُنيدي “

تشرب ” الدَّمَّ ” المُصَفَّى

من يديْ جزارِ أمريكا الخطيرْ.

ها هنا كنتَ تغذِّيها

و كانت .. عنوةً .. تأكل من لحمِ الضحايا

في رُبا بغدادَ

في غزّةَ

في كل الثغورْ .

ها هنا كانت بعينيها ترى

كلَّ الخياناتِ التي دبَّرْتَ سِرّاً و جِهارا

و القراراتِ التي أعلنتَ ليلاً و نهارا

و لَكَم بالت على الأوراقِ في أدراجِ ذاكَ ” المستديرْ ” .

كيف لا تبكي عليها ؟

يا غبياً ليس يدري ما الوفاءْ

يا ذليلاً لم يَذُقْ يوماً سوى طعمِ الحذاءْ .

هذه المسكينةُ السوداءُ لا ذنبٌ لها

لمَّا رماها بين كَفَّيْ قاتلٍ

حظٌّ عسيرْ .

كيف لم تستخدمِ “الفيتو” على الموتِ الذي أودى بإندي؟

كيف لم تفرض عقوباتٍ على كلِّ القبورْ ؟

كيف لم تُرسلْ جيوشاً ،

طائراتٍ ،

بارجاتٍ ،

تقصف الجرثومةَ الحمقاءَ قصفاً

قبل أن تسريَ في الجسمِ الصغيرْ ؟

هل تبلَّدْتَ شعوراً ؟

أم تَعَوَّدْتَ على موتِ الضميرْ ؟

كيف لا تبكي عليها

و دموعُ الأمِّ ” لورا ” و ابنتيها

لم تزل تجري على الخدِّ وفاءً ..

و مَعَزَّه .

و دِما ” إندى ” لديكم ..

يا دعاةَ السِّلمِ أغلى من دِما أطفالِ غَزَّه .

و حياةُ القطةِ السوداءِ أسمى

من معاناةِ الأسيرْ .

و دمارٌ خلَّفَتهُ الآلةُ الحمقاءُ في بغدادَ أوهى

من ليالٍ لم تَذُق ” إندُ ” الكرى فيها

لأن الخادمَ الكسلانَ قد نامَ

و لم يحفلْ بإعدادِ السَّريرْ .

لم يجهِّزْ رِغوةَ ” الشمبو ” لإندي

لم يُرشرشْ فوقها أزكى العطورْ .

لم يُفَرِّشْ سِنَّها .. عمداً .. بمعجونِ ” الضحايا “

و افترى .. إفكاً و زوراً .. أيَّ زورْ .

قال و الحسرةُ في عينيهِ تبدو :

” إنها فرَّت لبيتِ القطِّ ” مور ” .

كيف لم تجتث رأسَ الخادمِ الكسلانِ

مثل آلافِ الضحايا

كيف من أجلِ ” أُنيدي ” لا تثورْ ؟

هل تبلَّدتَ شعوراً ؟

أم تعوَّدتَ على موتِ الضميرْ ؟

ماتت المسكينةُ السوداءُ قهراً

لم تُرِد عيشاً رغيداً

وذليلاً

بين أنجاسِ القصورْ .

لم تُرِد سُكنى بيوتٍ

شِدتَها .. عُمراً على الأشلاءِ .. من حقدٍ و جورْ .

إنها إندي المليحهْ

إنها إندي الجريحهْ

ربما راودتها عن نفسِها يوماً

و داريتَ الفضيحهْ

فوأدتَ القططَ السوداءَ أحياءً كآلافٍ سقيتَ الموتَ

في كأسِ الثبورْ .

ماتت المسكينة السوداءُ قهراً .

فَضَّلَتْ حريَّةَ الموتِ على العيشِ المريرْ .

فعزائي

و رثائي

أيها الهِرُّ الكبيرْ .

تابعنا على الفيسبوك .. تابع جديد الاغاني

شارك اغنية دموع ملتهبة – جمال مرسي على مواقع التواصل ودع الناس تعرف روعة احساسك وذوقك

اكتب تعليق ودع العالم يعرف رأيك في كلمات دموع ملتهبة – جمال مرسي

شاهد ايضا

كلمات اغنية سَلوا الرّكبَ إن وَافى من الغوْرِ نحوكم – بهاء الدين زهير

كلمات اغنية طمني عليك – وليد الشامي

كلمات اغنية شرم برم – الشيخ امام

كلمات اغنية رأيتُكَ، في لُجٍّ من البَحرِ، سابحاً، – أبوالعلاء المعري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق