عبدالجبار بن حمديس

كلمات اغنية رمى الموتُ في عين التصبّرِ بالدم – عبدالجبار بن حمديس

كلمات اغنية رمى الموتُ في عين التصبّرِ بالدم – عبدالجبار بن حمديس مكتوبة وكاملة

رمى الموتُ في عين التصبّرِ بالدم … وقال لحسن الصبر: بين الحشا دُمّ

على القائد الأعلى الذي فُلّ عزمه … كما فُلّ عن ضرب الطلى حّدُّ مخذم

أرى زمنَ الدنيا يُنقِّلُ أهلها … إلى دار أخرى ، من غنّي ومعدم

وخانَ أمينَ الملك فيما انطوى له … على حفظِ أسرار الجلال المكتّم

وصادره الحتفُ الذي حطّهُ إلى … حشا القبر، عن صدرِ الخميس العرمرمِ

وما شاءَهُ ذو العرْشِ جلّ جلالُهُ … يدقّ ويَخْفَى عن خفّي التَوهّم

فما دَفعتْ عنه جنودُ جنودهِ … على أنها في القرب كاليد للفم

ولم يُغْنِ عنها الضرْبُ من كلّ مرْهَفٍ … ولا نافذاتُ الطعنِ من كلّ لهذم

بأيدي كماة ٍ منهمُ كلُّ مُقْدِمٍ … بإقْدامِهِ يحمي حِماهُ ويحتمي

ويُقبلُ في فضفاضة ٍ فارسية ٍ … تحدّثُ عن أبطالِ عادٍ وجُرْهُمِ

عليّ بن حمدونَ الذي كان حَمْدُهُ … تُرفَّعُ منه هِمّة ُ المتكلمِ

خلتْ منه يوم الروع كلّ كتيبة ٍ … وكم عَمِرَتْ من بأسِهِ بالتقدّم

كأنَّ عَلَيها للعجاج مُلاءة ً … مُطَيّرة ً في الجوّ من كلّ قشعم

متى تعبسِ الهيجا لهُ في لِقائِهِ … رأتْ منه في الإقحامُ سِنَّ تبسم

تنقّلَ من سرجِ الكميّ بحتفهِ … إلى حفرة ٍ في جوفِ لحدٍ مُسَنَّمِ

وكم مُكْرَمٍ بالعزِّ فَوْقَ أريكة ٍ … يصيرُ إلى بيتِ العلى المتهدمِ

وكم كرمٍ تنهلّ جدوى يمينه … لأيدي عفاة ٍ من مُحِلّ ومحرم

كأنَّ صفاءَ الجوّ يَوْمَ عَطائِهِ … مشوبٌ بشؤبوب الغمام المديّم

فَظُلّلْتُ منه في تَوَحّشِ غُرْبَة ٍ … بظلّ جناح بين غبراءَ مظلم

وأرضعني ثديَ المنى فكأنني … وليدٌ أتى عمرانَ شيخ التقدّم

وما أبتُ عن جدواهُ إلا مُشيّعاً … بإفْضالِ ذي فَضْلٍ وإنْعام منعم

فيا سيداً زُرناهُ حيّاً وميّتاً … فما زال في هذا الجناب المعظمِ

نردّد تسليماً عليك محبّة ً … وإن كنتَ لم تَردُدْ سلامَ المسلّم

وذي خفقات بالقرى تسحق الحصى … لهنَّ اجتراء من حديد التحدّم

وراجي النّدى من غيره كمعوَّضٍ … من الماءِ، إذ صلى ، ترابَ التيممِ

ويبدي علاهُ من أسرّهِ وجهه … سناءَ نسيم الخير للمتوسّم

وقد كان ذاك البشرُ منه مُبَشرا … بأكبرِ مأمولٍ وأوفرِ مغنمِ

وما زال ميّالاً ءلى البرّ والتقى … تقي نقيّ القلب من كلّ مأثمِ

تنقّلَ والإكرامُ من ربّه له … إلى جنّة ٍ فيها له دار مكرم

له كلّ نادٍ بالوقار مكرَّمٌ … بغير وقورٍ منه مِقْوَلُ أبكم

وَصَفْحٌ عن الجاني بشيمة صَفْحِهِ … وَحِلْمٌ حكى في الغيظ هضبَ يلملمِ

ومدرسة ٌ أبناؤها فقهاؤها … فَمِنْ عالِمٍ منهمْ وَمِنْ متعلّم

ضراغم في الجيش اللهام وإنّما … فوارسهمْ في الحربِ من كل ضيغمِ

وقد كان في نصر الشريعة مشْرعاً … عن الحق ما يشفي به كلَّ مُسلمِ

أرَى قائدَ القوّادِ أعطى مَقَادَهُ … لحكم قضاءٍ في البرايا محكَّمِ

وأسلمَ للحتفِ المقدَّرِ نفسهُ … وقد كان لا يرْقى إليه بِسُلَّم

إذا المَلْكُ ناجاه بوَحْيِ إشارة … رأيتَ له نهضَ العقابِ المحرّم

فتستهدفُ الأغراضَ آراؤه كما … تُقَرْطِسُ أغراضاً صوائبُ أسهم

وتهدي له كفٌّ تصولُ على العدا … إلى كفّ ميمون المضاء المصممِ

أأبناؤهُ أنْتم سراة أكابرٍ … فكلكمُ من مكْرَمٍ وابن مكرم

وأنتم سيوفٌ للسيوف مواضياً … وأيمانكم فيها ذوات تختّمِ

عزاءٌ جميل في المصاب فإنَّكم … جبالٌ حلومٍ بل طوالع أنجمِ

فدامَ لكمْ في العزّ شملٌ منظَّمٌ … وشملُ الأعادي منه غير منظَّمِ

تابعنا على الفيسبوك .. تابع جديد الاغاني

شارك اغنية رمى الموتُ في عين التصبّرِ بالدم – عبدالجبار بن حمديس على مواقع التواصل ودع الناس تعرف روعة احساسك وذوقك

اكتب تعليق ودع العالم يعرف رأيك في كلمات رمى الموتُ في عين التصبّرِ بالدم – عبدالجبار بن حمديس

شاهد ايضا

كلمات اغنية حبيب القلب في ليله دعاني – علي عبدالكريم

كلمات اغنية عيد ميلاد – عبدالمجيد عبدالله

كلمات اغنية إذا وقتُ السّعادَةِ زالَ عَنّي، – أبوالعلاء المعري

كلمات اغنية عم بتضوي الشمس – فيروز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق