السري الرفاء

كلمات اغنية ما وَدَّعَ اللَّهوَ لمَّا بانَ مُنصَرِما – السري الرفاء

كلمات اغنية ما وَدَّعَ اللَّهوَ لمَّا بانَ مُنصَرِما – السري الرفاء مكتوبة وكاملة

ما وَدَّعَ اللَّهوَ لمَّا بانَ مُنصَرِما … حتى تَلفَّتَ في أعقابِه نَدَما

بكى على الجَهْلِإذ وَلَّى فأعقَبَه … حِلْماً أَراهُ الصِّبا لمَّا مضَى حُلُما

رُدَّا عليه رِداءَ اللَّومِ فيهو إنْ … رَدَّ الحنينَ أنيناًو الدموعَ دَما

صبابة ٌ تَلبَسُ الكِتمانَ كامنة ً … بين الضُّلوعِو شَيبٌ يَلبَسُ الكَتَما

لا أَظلِمُ الحُبَّ في رَيَّاو إن ظلَمتْ … و لا أُكَفكِفُ فيه الدَّمعَ ما انسجَما

هي القَضيبُ ثَنى أعطافَه هَيَفٌ … فكادَ يَنثُرُ منه الوردَ والعَنَما

مظلومَة ُ الحُسنِإن شبَّهتُ طَلْعَتَها … صُبحاًيسالمُ في إشراقِه الظُّلَما

جُهْدُ المتَيَّمِ أن يَرعى العهودَ لها … حِفْظاًو يَحْمِلَ عن أجفانِها السَّقَما

إن يَظْمَ مِنْها إلى طِيبِ العِناقِفكَم … رَوَّتْ جوانِحَه ضَمّاً ومُلتَثَما

و صاحبٍ لا أمَلُّ الدَّهْرَ صُحبَتَه … يُعَبِّسُ الموتُ فيه كلَّما ابتسَما

تُنبي الطَّلاقَة ُفي مَتْنِيهِ ظاهِرَة ً … عَنِ القُطوبِ الذي مازالَ مُكتَتَما

إذا اعتَصَمْتُ به في يَومِ مَلحمَة ٍ … حسبتُني بِسَليلِ الأَزْدِ مُعْتَصِما

و عارضٍ ما حَداه البَرقُ مُبتَسِماً … إلاّ أرَانا ابنَ إبراهيمَ مُبتَسما

يبكيفينثُرُ من أجفانِ مُقْلَتِهِ … دُرّاً غَدا في جُفونِ النَّورِ مُنْتَظِما

كأنَّما الرَّوْضُلمّا شامَ بارِقَه … أفادَ أخلاقَ عبدِ اللّهِ والشِّيَما

أَغَرُّ يَغمُرُ شُكْري فَيْضَ أنْعُمِه … فكلَّما ازدَدْتُ شُكْراً زادَني نِعَما

دَعا الخطوبَ إلى سِلمي وحرَّمَني … على النوائبِ لمّا راحَ لي حَرَما

مُمهِّدٌ لي في أكنافِهِ أبداً … ظِلاًّ عَدِمْتُ لديه الخوفَ والعَدَمَا

و تارِكٌ ماءَ وَجْهي في قَرارَتِه … بماءِ كَفَّيْهِ لمّا فاضَ مَنْسَجِما

رَضِيتُ حُكْمَ زَمانٍ كان يُسخِطُني … مُذْ صارَ جَدواه فيما بيننا حَكَما

و إن غدوتُ زُهَيراً في مدائِحِه … فقَد غدا بتوالي جُودِه هَرِما

هُوَ الغَمامُ الذي ما فاضَ مُحتَفِلاً … إلا أصابَ نَداه العُربَ والعَجَمَا

يا ابنَ الذَّوائبِ دُمْ في مُنتَهى شَرَفٍ … شابَتْ ذَوائِبُهو الدَّهْرُ ما احتلَما

فكم يَدٍ لكَ لم تُخلِقْ صَنائِعُها … عندَ العُفاة ِ وأخرى جَدَّدَتْ نِعَما

و مَشهَدٍ ما جرَى ماءُ الحديدِ به … إلاّ غَدَا البَرُّ بَحراً ثَمَّ مُلتَطِما

ضاقَتْ جوانبُه بالبِيضِ فازدَحَمَتْ … كالماءِ ضاقَ به اليَنبوعُفازدَحَما

أضرَمْتَ نارَ المَنايا في النُّفوسِ بِه … ضَرماًوَ أَخْمَدْتَ من نيرانِه ضَرَما

أما الصِّيامُفقد لَبَّيْتَ داعِيَه … إلى العَفافِو لم تُظْهِرْ له صَمَما

تركْتَ فيه سماءَ الجُودِ هاطِلة ً … فإنْ مَضَتْ دِيَمٌ أَتلًعْتَها دِيَما

أناملٌما هَجَرْتَ الكأسَ دائرة ً … إلا وَصَلْنَ النَّدى والسَّيفَ والقَلَما

فاسلَمْ لرَعْيِ زِمامِ المَجدِ مُجتَنِباً … مَنْ ليسَ يَرعَى له إلاًّ ولا ذِمَما

و اسعَدْ بقادِمَة ٍ كالحَلْيِ حامِلَة ٍ … شُكْراً تُهنِّيكَ بالعيدِ الذي قَدِما

مُقلَّدٌ بزِمامِ القَولِ قائِلُها … فما تَكلَّمَ إلا دَبَّجَ الكَلِما

تابعنا على الفيسبوك .. تابع جديد الاغاني

شارك اغنية ما وَدَّعَ اللَّهوَ لمَّا بانَ مُنصَرِما – السري الرفاء على مواقع التواصل ودع الناس تعرف روعة احساسك وذوقك

اكتب تعليق ودع العالم يعرف رأيك في كلمات ما وَدَّعَ اللَّهوَ لمَّا بانَ مُنصَرِما – السري الرفاء

شاهد ايضا

كلمات اغنية أعوام الخصام – أحمد مطر

كلمات اغنية زحام الحرف – مطرف المطرف

كلمات اغنية تعبت أرضيك – أصالة

كلمات اغنية الف زيك – يارا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق