الشريف المرتضى

كلمات اغنية هل أنتَ راثٍ لصبّ القلبِ معمودِ – الشريف المرتضى

كلمات اغنية هل أنتَ راثٍ لصبّ القلبِ معمودِ – الشريف المرتضى مكتوبة وكاملة

هل أنتَ راثٍ لصبّ القلبِ معمودِ … دوي الفؤادِ بغير الخردِ الجودِ ؟

ما شفَّهُ هجرُ أحبابٍ وإنْ هَجروا … من غيرِ جُرمٍ ولا خُلفِ المواعيدِ

وفي الجفونِ قذاة ٌ غَيرُ زائلة ٍ … وفي الضّلوع غرامٌ غيرُ مفقودِ

يا عاذلي ليس وجدٌ بتُّ أكتمه … بين الحَشا وَجدُ تعنيفٍ وتفنيدِ

شربي دموعي على الخدين سائلة ً … إنْ كان شُرْبُكَ من ماءِ العناقيدِ

و نمْ فإنّ جفوناً لي مسهدة ً … عمرَ الليالي ولكنْ أيَّ تسهيدِ ؟

وقد قضيتُ بذاك العذلِ مَأْرَبَة ً … لو كان سمعيَ عنه غيرَ مسدودِ

تلومُني: لم تُصْبك اليومَ قاذفتي … ولم يعدْك كما يعتادُني عيدي

فالظّلمُ عَذْلُ خليِّ القلبِ ذا شَجَنٍ … وهُجنَة ٌ لومُ موفورٍ لمجهودِ

كم ليلة ٍ بتُّ فيها غيرَ مرتفقٍ … و الهمُّ ما بين محلولٍ ومعقودِ

ما غن أحنُّ إليها وهيَ ما ضية ٌ … و لا أقول لها مستدعياً : عودي

جاءتْ فكانت كعوارٍ على بصرٍ … وزايلتْ كزيالِ المائدِ المُودي

فإنْ يودُّ أناسٌ صبحَ ليلهمُ … فإنّ صبحيَ صبحٌ غيرُ ” مودودِ “

عشية ٌ هجمتْ منها مصائبها … على قلوبٍ عنِ البَلْوى مَحاييدِ

يا يوم عاشورَ كم طأطأتَ من بصرٍ … بعد السموّ وكم أذللتَ من جيدِ

يا يومَ عاشورَ كم أطردتَ لي أملاً … قد كان قبلكَ عندي غيرَ مطرودِ

أنتَ المُرنِّقُ عيشي بعدَ صفوتِهِ … و مولجُ البيضِ من شيبي على السودِ

جزْ بالظفوفِ فكم فيهنّ من جبلٍ … خرّ القضاءُ به بين الجلاميد

وكم جريحٍ بلا آسٍ تمزِّقُهُ … إمّا النُّسُورُ وإمَّا أضبُعُ البيدِ

وكم سَليبِ رماحٍ غيرِ مستترٍ … و كم صريعِ حمامٍ غيرِ ملحودِ

كأنَّ أوجُهَهم بيضاً ملألئة ً … كواكبٌ في عِراصِ القفرة ِ السُّودِ

لم يطعموا الموتَ إلاّ بعد أنْ حطموا … بالضَّربِ والطعنِ أعناقَ الصَّناديدِ

و لم يدعْ فيهمُ خوفُ الجزاءِ غداً … دماً لتربٍ ولا لحماً إلى سيدِ

من كلَّ أبلجَ كالدينار تشهده … وسْطَ النَّدِيِّ بفضلٍ غيرِ مجحودِ

يغشَى الهياجَ بكفٍّ غيرِ مُنقبضٍ … عن الضِّرابِ وقلبٍ غير مَزْؤودِ

لم يعرفوا غيرَ بثَّ العرفِ بينهمُ … عفواً، ولا طُبعوا إِلاَّ على الجودِ

يا آلَ أحمدَ كم تلوى حقوقكمُ … ليَّ الغرائبِ عن نبت القراديدِ

و كم أراكمْ بأجواز الفلا جزراً … مبددين ولكنْ أيَّ تبديدِ ؟

لو كان ينصفكم من ليس ينصفكمْ … ألقى إليكمْ مطيعاً بالمقاليدِ

حُسدتمُ الفضلَ لم يُحرزْهُ غيركُمُ … والناسُ ما بين محرومٍ ومحسودِ

جاؤا إليكمْ وقد أعطوا عهودهمُ … في فيلقٍ كزهاءِ الليلِ ممدودِ

مستمرحين بأيديهمْ وأرجلهمْ … كما يشاؤن ركضَ الضمرِ القودِ

تَهوي بهمْ كلُّ جرداءٍ مُطهَّمة ٍ … هوِيَّ سَجْلٍ منَ الأوذامِ مَجدودِ

مُستشعرين لأطرافِ الرِّماح ومِنْ … حدَّ الظبا أدرعاً من نسجِ داود

كأنَّ أصواتَ ضَربِ الهامِ بينَهُمُ … أصواتُ دَوْحٍ بأيدي الرِّيح مَبْرودِ

حمائمُ الأيكِ تبكيهمْ على فننٍ … مُرنَّحٍ بنسيم الرِّيحِ أُملودِ

نُوحي؛ فذاك هديرٌ منكِ مُحتَسَبٌ … على حسينٍ فتعديدٌ كتغريدِ

أُحبِّكمْ والّذي طافَ الحجيجُ بهِ … بمبتنى ً بإزاءِ العرش مقصودِ

وزمزمٍ كلَّما قِسْنا مواردَها … أوفَى وأَربَى على كلِّ المواريدِ

والموقِفينَ وما ضَحَّوْا على عَجلٍ … عندَ الجِمارِ من الكومِ المقاحيدِ

و كلَّ نسكٍ تلقاه القبولُ فما … أمسى وأصبحَ إلاّ غيرَ مردودِ

و أرتضى أنني قدْ متُّ قبلكمُ … في مَوقفٍ بالرُّدينيَّاتِ مَشْهودِ

جَمِّ القتيلِ فهاماتُ الرِّجالِ به … في القاع ما بين متروكٍ ومحصودِ

فقلْ لآلِ زيادٍ أيُّ معضلة ٍ … ركبتموها بتخبيبٍ وتخويد

كيفَ استلبتُم منَ الشُّجعانِ أمرَهُمُ … والحربُ تَغلي بأوغادٍ عَراديدِ؟

فرقتمُ الشملَ ممنْ لفّ شملكمُ … وأنتمُ بينَ تَطْريدٍ وتَشريدِ

و منْ أعزكمُ بعد الخمولِ ومنْ … أدناكُمُ مِن أمانٍ بعدَ تبعيدِ؟

لولاهمُ كنتمُ لحماً لمزدردٍ … أو خلسة ً لقصير الباع معضودِ

أو كالسِّقاءِ يَبيساً غيرَ ذي بللٍ … أو كالخباءِ سَقيطاً غيرَ مَعْمودِ

أعطاكمُ الدهرُ مالا بدّ ” يرفعه ” … فسالبُ العودِ فيها مورقُ العودِ

ولا شَربتمْ بصفوٍ لا ولا عَلِقَتْ … لكمْ بنانٌ بأزمانٍ أراغيدِ

و لا ظفرتمْ وقد جنتْ بكم نوبٌ … مُقلقلاتٌ بتمهيدٍ وتَوطيدِ

و حول الدهر رياناً إلى ظماءٍ … منكمْ وبدل محدوداً بمجدودِ

قد قلتُ للقوم حطوا من عمائهمْ … تحقُّقاً بمصابِ السّادة ِ الصِّيدِ

نُوحوا عليه؛ فهذا يومُ مصرعِه … وعَدِّدوا إنَّها أيّامُ تَعديدِ

فلي دموعٌ تبارى القطرَ واكفة ٌ … جادتْ وإن لم أقلْ يا أدمعي جودي

تابعنا على الفيسبوك .. تابع جديد الاغاني

شارك اغنية هل أنتَ راثٍ لصبّ القلبِ معمودِ – الشريف المرتضى على مواقع التواصل ودع الناس تعرف روعة احساسك وذوقك

اكتب تعليق ودع العالم يعرف رأيك في كلمات هل أنتَ راثٍ لصبّ القلبِ معمودِ – الشريف المرتضى

شاهد ايضا

كلمات اغنية بزوغ – إبراهيم محمد إبراهيم

كلمات اغنية أعاذلَ ليسَ سمعي للملامِ ، – ابن المعتز

كلمات اغنية أغنية إلى لحظة ماضية – أدونيس

كلمات اغنية إنها تُثلج نِساءً – نزار قباني

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق