الشريف المرتضى

كلمات اغنية يا ديار الأحباب كيف تحول – الشريف المرتضى

كلمات اغنية يا ديار الأحباب كيف تحول – الشريف المرتضى مكتوبة وكاملة

يا ديار الأحباب كيف تحولـ … ـتِ قِفاراً ولم تكوني قِفارا؟

ومحتْ منكِ حادثاتُ اللّيالي … رغم أنفي الشموسَ والأقمارا

و استردّ الزمانُ منك ” وما سا … ور ” في ذاك كله ما أعارا

و رأتكِ العيونُ ليلاً بهيماً … بعد أن كنتِ للعيون نهارا

كم لياليَّ فيك هما طوالٌ … ولقد كنَّ قبلَ ذاك قِصارا

لِمَ أصبحتِ لي ثَماداً وقد كنـ … قِ فكنتمْ عنّا غفولاً حَيارى

ولقد كنتِ برهة ً لي يميناً … ماتوقعتُ أن تكوني يسارا

إنّ قوماً حلوكِ دهراً وولوا … أو حشوا بالنوى علينا الديارا

ياخليلي كنْ طائعاً ليَ ما دُمـ … ما أبالي فيكَ الحِذارَ فلا تخـ

لم يذوقوا الردى جزافاً ولكنْ … بعد أن أكرهوا القنا والشفارا

وأطاروا فَراشَ كلِّ رؤوسٍ … وأماروا ذاك النجيعَ المُمارا

إنّ يوم الطفوف رنحني حز … ناً عليكم وماشربتُ عُقارا

و إذا ما ذكرتُ منه الذي ما … كنتُ أنساه ضيق الأقطارا

و رمى بي على الهموم وألقى … حيداً عن تنعمي وازورارا

لستُ أرضى في نصركمْ وقد احتجْـ … ـتمْ إلى النّصر مِنِّيَ الأشعارا

و أقول الذي كتمتُ زماناً … و توارى عن الحشا ما توارى

قل لقومٍ بنوا بغير أساسٍ … في ديارٍ ما يملكون منارا

واستعاروا منَ الزّمان وما زا … لتْ لياليه تستردُّ المعارا :

ليس أمرٌ غصبتموه لزاماً … مَيُّ أنَّى لي أقصُرُ اليومَ عن كُلْ

أيُّ شيءٍ نَفعاً وضُرَاً على ما … عود الدهرُ لم يكن أطوارا ؟

قد غدرتمْ كما علمتم بقومٍ … لم يكنْ فيهم فتى ً غَدّارا

ودَعوتمْ منهمْ إليكم مُجيباً … كرماً منهُمُ وُعوداً نِضاراً

أمنوكمْ فما وفيتمْ وكم ذا … آمنٌ ، من وفائنا الغدارا

و لكمْ عنهمُ نجاءٌ بعيدٌ … ـضَى بأن بتُّ للأكارم جارا 

و أتوكمْ كما أردتمْ فلما … عايَنوا عسكراً لكمْ جرَّارا

و سيوفاً طووا عليها أكفاً … وقناً في أيمانكمْ خطارا

علموا أنكم خدعتمْ وقد يخد … عُ مكراً من لم يكن مكّارا

كان من قبل ذاك سترٌ رقيقٌ … بيننا فاستلبتُمُ الأستارا

وتناسيتُمُ وما قَدُمَ العهـ … ـدُ عهوداً معقودة ً وذمارا

و مقالاً ما قيل رجماً محالاً … و كلاماً ما قيل فينا سرارا

قد سَبرناكُمُ فكنتمْ سَراباً … وخَبرناكُمُ فكنتمْ خَبارا

وأردتمْ عزّاً عزيزاً فما ازددْ … تمْ بذاك الصَّنيع إلاّ صَغارا

وطلبتمْ ربحاً وكم عادتِ الأربا … حُ مابيننا فعُدْن خَسارا

كان ما تُضْمِرون فينا من الشَّرْ … رِ ضِماراً، فالآن عادَ جِهارا

في غدٍ تُبصر العيونُ إِذا ما … حلنَ فيكمْ إقبالكمْ إدبارا

و تودون لو يفبد تمنٍّ … أنَّكُم ما ملكتُمُ دينارا

لم يكونوا زيناً لقومهمُ الغرَّ … و لكنَّ شيناً طويلاً وعارا

وكأنّي أثنيكُمُ عن قبيحٍ … بمقالي أزيدكم إصرارا

قد سمعتمْ ما قال فينا رسول الله … يتلوه مرة ً ومرارا

وهو الجاعلُ الذي تراخَوا … عن هوانا من قومه كفّارا

و إذا ما عصيتمُ في ذويه … حال منكمْ إقراركمْ إنكارا

وغُرِرتمْ بالحلمِ عنكم وما زِيـ … ـدَ جَهولٌ بالحلم إلاّ اغترارا

وأخذتمْ عمّا جَرى يومَ بدرٍ … و حنينٍ فيما تخالون ثارا

حاشَ لله ماقطعتم فتيلاً … لا ولا صرتُمُ بذاك مَصارا

إنّ نور الإسلام ثاوٍ وما استطا … عَ رجالٌ أن يكسفوا الأنوارا

قد ثللنا عروشكمْ وطمسنا … بيد الحقّ تلكُمُ الآثارا

ثمّ قُدناكُمُ إلينا كما قا … دتْ رعاة ُ الأنعام فينا العشارا

كم أطعتمْ أمراً لنا واطرحنا … ما تقولون ذلة ً واحتقارا

كم لنا منكمْ جروحٌ رِغابٌ … وجروحٌ لمّا يكُنَّ جِبارا

و ضرارٌ لولا الوصية بالسلـ … ـمِ وبالحلم خاب اك ضرارا

… صِدقكمْ بعد أن فَضحتمْ نِزارا 

وإِذا ما الفروعُ حِدنَ عن الأصـ … ـل بعيداً فما قَرُبْنَ نِجارا

إنّ قوماً دنوا إلينا وشبوا … ضَرَماً بيننا لهمْ وأُوارا

ما أرادوا إلاّ البوارَ ولكنْ … كم حمى اللهُ من أراد البَوارا

فإلى كم والتجرياتُ شعاري … و دثاري ألابس الأغمارا

قَسماً بالّذي تُساقُ لهُ البُدْ … نُ ويكسى فوق الستار ستارا

وبقومٍ أَتَوا مِنى ً لا لشيءٍ … ـنَ قبيحٌ سَعوْا إليه إحضارا

وبأيدٍ يُرفَعْنَ في عَرَفاتٍ … داعياتٍ مخولاً غفارا

كم أتاها مُخيَّبٌ مايُرجَّى … فانْثَنى بالغاً بها الأَوطارا

والمصلّين عندَ جَمْعٍ يُرجّو … ن الذي ما استجيرَ إِلاّ أجارا

وأعادَ الهجيرُ والقُرُّ والرَّوحا … تُ منها تحت الهجار هجارا

يا بني الوحي والرسالة والتطـ … ـهير من ربهمْ لهمْ إكبارا

إنكم خيرُ من تكون له الخضـ … ـراءُ سقفاً والعاصفاتُ إزارا

وخيارُ الأنيس لولاكُمُ فيـ … ـها تحلون من يكونوا خيارا ؟

و إذا ما شغفتمُ من ذنوب الـ … ـخلق طراً كانت هباءً مطارا

وأقاسي الشَّدّاتِ بُعداً وقُرباً … وأخوضُ الغمارَ ثمّ الغمارا

و أموراً يعيين للخلق لولا … أنني كنت في الأذى صبارا

أنا ظامٍ وليس أنقعُ أنْ أُبـ … ـصرَ في الناس ديمة ً مدارا

و طموحٍ إلى الخيار فما تبـ … ـصرُ عيني في الخلق إلاّ الشِّرارا

ليتَ أنّي طِوالَ هذي اللّيالي … نلتُ فيهنَّ ساعة ً إيثارا

و إذا لم أذق من الدهر إحلا … ءً مدى العمر لم أذق إمرارا

سالياً عن غروس أيدي الليالي … كيفَ شاءتْ وقد رأيتُ الثّمارا؟

أيُّ نفعٍ في أن أراها دياراً … خالياتٍ ولا أرى ديارا

وطردناكُمُ عن الكفر بالّلـ … ذب فيه أعيوا عليَّ السكارى

فسقى اللهُ مانزلتمْ من الأر … ض عليه الأنواءَ والأمطارا

وإذا ما اغتدى إليها قِطارٌ … فثنى الله للرواح قطارا

غير أنِّي متى نُصرتمْ بطعنٍ … أو بضربٍ أسابق النصارا

و إلى أن يزول عن كفيَ المنـ … ـعُ خذوا اليوم من لساني انتصارا

و اسمعوا ناظرين نصر يميني … بشبا البِيض فَحْليَ الهدَّارا

فلساني يحكي حُسامي طويلاً … بطويلٍ وما الغرار غرارا

وأُمِرْنا بالصَّبرِ كي يأتِيَ الأمـ … ـرُ وما كلُّنا يطيقُ اصْطبارا

و إذا لم نكن صبرنا اختياراً … عن مرادٍ فقد صبرنا اضطرارا

أنا مهما جريت في مدحكمْ شأ … واً بعيداً فلن أخافَ العِثارا

و إذا ما رثيتكمْ … بقوافيَّ سراعاً فمرجلُ الحيَّ سارا

عاضني الله في فضائلكم علـ … ـماً بشكٍّ وزادني استبصارا

وأراني منكُمْ وفيكُمْ سريعاً … كلَّ يومٍ ما يُعجبُ الأبصارا

تابعنا على الفيسبوك .. تابع جديد الاغاني

شارك اغنية يا ديار الأحباب كيف تحول – الشريف المرتضى على مواقع التواصل ودع الناس تعرف روعة احساسك وذوقك

اكتب تعليق ودع العالم يعرف رأيك في كلمات يا ديار الأحباب كيف تحول – الشريف المرتضى

شاهد ايضا

كلمات اغنية يهون عليها أن أبيت متيما – البحتري

كلمات اغنية فبانَ منِّي شبابي بعدَ لذَّتهِ – الأحوص

كلمات اغنية تظرفت لما قلت لا تتظرفي – الخُبز أَرزي

كلمات اغنية رَغِبْنا في الحياةِ لفرط جهلٍ، – أبوالعلاء المعري

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق